خطوات الاستيراد والمستندات والوثائق المطلوبة

خطوات الاستيراد والمستندات والوثائق المطلوبة

محتويات المقال

على الرغم من أن عمليات الاستيراد تتم يوميًا من جميع أطراف دول العالم إلى الجهة الأخرى بريًّا بحريًا وجويّاً، إلا أن الإقدام على الاستيراد من الخارج قد يخيف الكثيرين لأن خطوات الاستيراد والمستندات والوثائق المطلوبة متعددة ومعقدة.

في مقالنا اليوم سنغطي:

  • خطوات الاستيراد بالتفصيل وخطوة خطوة من اللحظة التي تقرر  فيها الاستيراد حتى تصل البضاعة إليك.
  • أهم المستندات اللازمة عند الاستيراد من الخارج.
  • أكثر الأسئلة عن الاستيراد من الخارج شيوعًا.

 ما هي الخطوات اللازمة للاستيراد؟

2 21

1. حدد المنتجات والبضائع المطلوب استيرادها

من أهم الأمور التي قد تفصل بين نجاح تجارتك الدولية وفشلها، هو إيجاد منتجٍ ممتاز وإعادة بيعه. كل ما عليك القيام به هو بعض البحث لتتعرف على السوق المحلية وما تحتاجه وما الذي قد يكون له حصةً جيدة من المبيعات، بل والأفضل إذا وجدت منتجًا لديك خبرة فيه، بهذه الطريقة، يمكنك أن تشعر بالراحة والثقة في تسويق منتجك لأنك لن تشعر كمبتدئ.

فلو قررت مثلًا أن تستورد علبًا بلاستيكية لحفظ الطعام في البراد، اسأل من حولك ما الذي يتمنون لو كان موجودًا في العلب المتوافرة في السوق، قد يجيبون أنهم يتمنون علبًا محكمة الإغلاق فلا تسمح بتسرب الهواء إلى الطعام، ما يضمن ألا يفسد بسرعة، أو لو كان البلاستيك معالج بحيث يمكن استخدامه في المايكرويف، أو أن يكون معالج بطريقة صحية آمنة تمنع السرطنة، بعد ذلك ابحث في الدولة الموردة عن منتجات بهذه المواصفات أو اسأل الموردين إن كان بإمكانهم تأمينها.

هناك طرق كثير أخرى ستساعدك على اكتشاف احتياجات السوق، فمثلا استطلاع بسيط على الإنترنت قد يجيبك عن استعداد السوق لمنتجك وهل المستهلك على استعداد لدفع سعر أعلى مقابل هذه المميزات، ما يسمح لك بدراسة جدوى المشروع بدقة ورفع هامش ربحك.

من المهم أ ن تحسب تكاليف الشراء مقابل السعر الذي يمكنك البيع به وانظر إلى سعر المنتج المطابق في السوق المحلية، إن كان هناك تقارب بين سعر المنتج في الأسواق المحلية والسوق الموردة، اصرف النظر عن هذا المنتج وابحث عن غيره، فلماذا تخاطر إن كان هامش الربح قليل وقد لا تجد ربحًا بعد دفع التكاليف.

 2. تعرف على مدى شرعية أو عدم شرعية دخول البضائع المطلوبة إلى بلدك

من المؤكد أنك لن ترغب في استيراد البضائع وخوض كل هذا العناء من البحث والمفاوضات وتكاليف الشراء والشحن والفحص وغيرها لتفاجأ على الحدود الجمركية أن المنتج ممنوع من الاستيراد ولا يمكنه الدخول إلى البلد المستورد.

هناك قوانين تمنع استيراد العديد من السلع والبضائع وأنها تختلف من بلدٍ لآخر؛ قد يؤدي استيرادك إلى بضاعة ممنوعة في بلدٍ ما إلى عقوبات وغرامات وحتى مصادرة البضاعة بالكامل وحجزها وإتلافها.

فلماذا المغامرة؟ بمجرد أن تقرر استيراد منتجٍ ما، تحقق من قائمة الممنوعات والبضائع المقيدة في البلد المستوردة، تفاصيل صغيرة كأن تحوي لبة ما مجسّمًا أو رمزًا دينيًاً ق تمنع دخول البضاعة في السعودية، لا تهمل أي تفصيل مهما وجدته بسيطًا تحقق من كل شيءٍ مسبقًا

3. تعرف على تصنيف المنتج المطلوب وحدد تكلفة الشحن والرسوم الجمركية

الآن بعد أن اخترت المنتج وتأكدت من وجو سوق له وأن لا مانع قانوني يحظر استيراده، عليك تصنيفه ومعرفة الرسوم الجمركية المترتبة على استيراده. ما نعنيه بتصنيفه هو الرمز المنسق الجمركي الخاص به، والرمز المنسق هو رمز موحد بين دول العالم يتألف من 6 أرقام، الهدف منه تصنيف البضائع التي يتم استيرادها وتصديرها بين دول العالم برقم يميز المنتج دون النظر إلى اسمه واختلاف تسميته بين البلدان. يتم تحديد الرقم وفقًا لطبيعة البضاعة ونوعها والغرض منها.

معرفة الرمز المنسق الجمركي أو ما يعرف أيضًا بالتكويد السلعي، سيسهل عليك وعلى مصلحة الجمارك معرفة جميع مواصفات البضاعة، مسمياتها، وفئات الرسوم الجمركية التي تخضع لها، دون الحاجة إلى معرفة اسمها في البلد المنشأ.

فكيف تحدد الرمز السلعي للمنتج؟

يمكنك البحث في موقع التجارة الخارجية في بلدك  للعثور على رمز المنتج الصحيح، أو يمكنك استخدام أداة التعريفة التجارية في بلدك للبحث عن كود البضاعة، بالإضافة إلى الضرائب والرسوم والتراخيص التي تنطبق عليها، يمكنك بعدها التأكد من مخلصك الجمركي من صحة الرمز.

مثال ذلك للبحث عن التكويد السلعي للتمر في السعودية يمكنك زيارة موقع الجمارك هنا.

وستظهر النتيجة كما في الصورة الموضحة أدناه: 

قد تستغرب أن الرمز يتألف من 12 خانة وليس كما ذكرنا، 6 أرقام، والتوضيح هو أن الأرقام الستة الأولى من جهة اليسار موحدة لجميع البلدان التي وافقت على النظام المنسق، ومع ذلك، تتمتع الدول الفردية بسلطة الإضافة إلى نظام النظام المنسق لإنشاء رموز مكونة من أرقام أكثر بناءً على ضرائبها واحتياجاتها الفردية.

بعد معرفة الرمز، يمكنك حساب معدل الرسوم الجمركية للاستيراد في البلد المستورد من خلال مواقعها  الخاصة بالتجارة الدولية مثل حاسبة الرسوم الجمركية والضرائب في المملكة العربية السعودية التابعة لهيئة الزكاة والضريبة والجمارك: على الرابط هنا.

أو الاستعانة ببعض المواقع مثل حاسبة موقع SimplyDut التي يمكنك استخدامها لأي بلد في العالم من الرابط هنا. وكذلك موقع easyship من الرابط هنا.

بمجرد أن تعرف الرسوم والضرائب الجمركية المقدرة على هذا المنتج، عليك إضافة هذا الرقم إلى سعر المنتج وأسعار الشحن والتأمين وجميع التكاليف المتوقعة، لتحدد سعر البيع الواجب فرضه لتبلغ الربح الذي تخطط له. من المهم ألا تغالي في رفع الربح المتوقع وتحديدًا في البداية لتجذب العملاء، لكن من المهم أيضّا أن تترك هامشًا ليغطي أي تكاليف غير متوقعة قد تظهر على الطريق.

4. ابحث عن دولة التوريد المناسبة

في هذه المرحلة أصبحت الصورة واضحة، لديك منتج تعرف تكلفته التقديرية والربح المتوقع منه، بقي أن تحدد من أين ستستورده.

البلد المورد مهم كثيرًا ليس فقط لأنّه سيحدد تكاليف الشحن والنقل وسعر الشراء، بل لأنّه قد يلعب دورًا هامًّا في مبلغ الرسوم الجمركية المفروضة، لذا عندما تحدد قائمة بأسماء أفضل البلدان التي تصنّع المنتج الذي تريد استيراده، ابحث عن الاتفاقيات التجارية بين البلد المورد وبلدك، فقد تجد أن اتفاقية تشجيعية بين بلدك والبلد المورد ستساهم في إعفاء بضاعتك من الرسوم الجمركية أو منحها حسمًا قد يغير المعادلة ويجعلك تفضل بلدًا عن غيره حتى لو تطابقت العوامل الأخرى أو كنت تفضل غيرها عليها لقربها. 

5. ابحث عن مورد مناسب

بع أن تختار البلد المورد، أنشئ قائمة بالموردين الذين يمكنهم بيعك المنتج الذي تريد استيراده. اعمل ملف إكسل إن شئت، ضع فيه العوامل التي تريد المفاضلة بينها لتحديد المورد الأفضل، كأن تسأل عن:

  1. خبرته في توريد هذا المنتج إلى بلدك
  2. سعر المنتج.
  3. مطابقة المنتج لمعايير الجودة التي تريدها.
  4. إمكانية التصنيع حسب الطلب.
  5. الحد الأدنى لكمية الطلب الذي يفرضه.
  6. تقييم المنتج الذي يبيعه.
  7. تقييم ورأي المستوردين الذين تعاملوا معه فيه.
  8. سرعة تلبيته للطلبات.
  9. هل يتحمل تكلفة الشحن؟
  10. هل لديه خبرة بمتطلبات التعبئة والتغليف في بلدك؟
  11. 1هل يقدم خدمات بعد البيع؟ 
  12. 1ما هي الضمانات التي يقدما وما هي شروط هذه الضمانات؟
  13. والأهم من هذا كله هل يبدو أهلًا للثقة؟

بعد أن تضع هذه الخانات قم بمراسلة جميع الموردين الموجودين على القائمة واسألهم هذه الأسئلة ولا تكتفِ بإجاباتهم، لكن اسأل عنهم وتحرّ. ثم املأ هذه الخانات بالتقييم والإجابات وفاضل بين الموردين واختر أفضلهم وصاحب العلامة الأعلى.

قد تحتاج أن تسافر إلى البلد المورد أو ترسل أحدًا من طرفك ليعاين البضاعة ويتفق ويفاوض المورد المحتمل. لا تنس أنّ باستطاعتك دومًا المفاوضة، حتى وإن كان معدل المفاوضة على السعر منخفضًا يمكنك المفاوضة على معايير الجود أو شروط التسليم أو شروط الضمان. 

6. ترتيب شحن البضائع

عند الاستيراد، هناك خيارات متعددة للشحن، يحدد أيها الأفضل طبيعة البضاعة المستورة، فإن كانت البضاعة عالية القيمة هشة وخفيفة الوزن، قد يكون الشحن الجوي الخيار الأفضل على الرغم من ارتفاع تكلفته. 

أما إن كانت البضاعة كبيرة الحجم مرتفعة الوزن وهناك حدود برية مشتركة بين البلدين، سيكون من الأنسب أن تعتمد على الشحن البري حتى لو طالت مدة الشحن.

غير أن من أكثر طرق الشحن شيوعًا هو الشحن البحري، فهو الأنسب عند استيراد كميات كبيرة من البضاعة غير أن مدة التسليم قد تصل إلى شهر حتى تصل الشحنة.

إذا كنت تقوم باستيراد عناصر صغيرة الحجم قليلة العدد، فقد ترغب في النظر في الاستيراد بالبريد. 

وبعد اختيار طريقة النقل التي ستستخدمها، عليك تحديد ما إذا كنت ستتعامل مع خِدْمَات الشحن بنفسك، أو الاستعانة بوكيل الشحن. شخصيًا، أنصحك بالتعامل مع وكيل شحن خاصةً وإن كانت شحنتك الأولى.

فشركات الشحن ستنسق شحن البضائع من المورد إليك باستخدام مجموعةٍ من شركات النقل، بما في ذلك الشحن الجوي والشحن البحري والشحن البري وحتى الشحن عبر السكك الحديدية في بعض الحالات، بينما أنت مرتاح في مكتبك!

7. تتبع شحنتك

مجددًا يمكنك التركيز على تجارتك وترك الأمر لمخلص جمركي ليجعل تتبع الشحنة في رحلتها التي قد تستغرق شهرًا، كما أنّه سيتحقق من تأمين المستندات اللازمة للتخليص الجمركي قبل وصول الشحنة ويتحقق من أن بياناتها كاملة ولن تواجهك مشاكل أو صعوبات عند وصولها، وأخيرًا سيتأكد من اللوائح والقوانين الجمركية في البلد المستورد ليضمن حصول بضاعتك على الإعفاءات أو الحسومات إن كانت مؤهلة لها. بإكمال الأوراق اللازمة وتقديمها ، وتقدير التكاليف ، والتنقل بين اللوائح ، وتسهيل العملية بطريقة أخرى.

8. التخليص الجمركي 

إذا كنت ستخلص شحنتك بنفسك في الجمارك، فتأكد من تقديم جميع المستندات الجمركية المطلوبة، وببيانات صحيحة ودقيقة، فذلك سيوفر عليك الكثير من الوقت.

وأهم هذه المستندات:   

  • قائمة التعبئة
  • شهادة المنشأ
  • بوليصة الشحن
  • البيان الجمركي
  • الفاتورة تجارية

عند وصول بضاعتك، كن مستعدًا لدفع رسوم الاستيراد والترتيب لاستلام الشحنة ونقلها. تحقق من عدم وجود أضرار واتصل بالمورد لإبلاغه بوصول الشحنة.

أما إن كنت قد استعنت بمخلصًا جمركيًا، فاترك الأمر له.

ما هي المستندات المطلوبة للاستيراد؟

غياب أحد الوثائق المطلوبة للاستيراد قد يتسبب بحجز بضاعتك في الجمارك أوإجراء مزيد من الاختبارات عليها، وعلى الرغم من أن هذه المستندات قد تختلف من بلدٍ إلى آخر إلا أن هذه هي أهم المستندات التي تطلبها جميع الدول على الدول تقريبًا عند مرور البضائع المستوردة من حدودها:

1. بوليصة الشحن

بوليصة الشحن، وهي ببساطة عقد نقل بين المصدّر والشركة الناقلة للبضاعة، تصدره الشركة الناقلة عندما تقبل نقل بضاعة عميل معين، تأكيداً منها على استلام البضاعة في عنابر السفينة، تُعرَف هذه البوليصة بالرمز (BL أو BoL)، ويوضّح فيها:

  • نوع البضاعة والجهة المرسلة إليها.
  • تفاصيل الشحنة (ميناء الشحن، ميناء الوصول، وسيلة النقل، أجرة الشحن وكيفية دفعها).
  • حدود المسؤوليات التي يتحملها كل من الناقل والمصدّر والمستورد.
  • تفاصيل نقل البضاعة عبر مختلف الطرق البرية أو البحرية أو الجوية.

 2. قائمة التعبئة

قائمة التعبئة هي عبارة عن قائمة تبيّن محتويات الشحنة، إلى جانب تفاصيل حول كمية هذه المحتويات ووصفها ووزنها، لكن لا يتم الإفصاح فيها عن سعر السلع.

3. شهادة المنشأ

وهي وثيقة تبين مكان صنع أو إنتاج البضاعة التي تريد استيرادها، تصدرعن الغرفة التجارية للبلد المصدّر.

4. الفاتور ة التجارية

وهي وثيقة توفر معلومات حول الشحنة، بما في ذلك مواصفات البضائع وقيمة البضائع ومعلومات الشحن، وهي واحدة من أهم وثائق التصدير والاستيراد  وتستخدمها السلطات الجمركية لتقييم الضرائب والرسوم المطبقة.

5. بوليصة التأمين 

بوليصة التأمين هي إحدى الأوراق اللازمة لأي شحنة مستوردة، تساعد الجهات في التحقق من الشحنة، سواء كان سعر البيع يضم على مبلغ التأمين أم لا. كما أنه يساعد في تحديد القيمة الدقيقة التي تحدد في النهاية إجمالي رسوم الاستيراد.

6. شهادة التحليل

شهادة التحليل هي وثيقة تثبت جودة أو نقاءالبضاعة المستوردة. قد يتم إعداد الشهادة بواسطة كيميائي أو سلطة أخرى، أو بواسطة شركة تفتيش يحتفظ بها المصدر أو المستورد.

7. الفاتورة الأولية

الفاتورة الأولية مستند ضروري في الاستيراد لأنّها توثق نية المورد ببيع كمية محددة مسبقًا من السلع أو المنتجات، وتسمح لك بترتيب طريقة التمويل وفتح خطاب اعتماد والتقدم بطلب للحصول على تراخيص الاستيراد المناسبة وغير ذلك.

سؤال وجواب بشأن مستندات الاستيراد والشحن

في الأسطر التالية جمعنا لك أكثر الأسئلة شوعًا عن الاستيراد من الخارج، مع إجاباتها لنوضح أكبر قدر من الغموض الذي قد يعاني منه المبتدئين في التجارة الدولية

هل من الواجب الحصول على ترخيص استيراد المنتج المطلوب؟

الأمر يعتمد على طبيعة المنتج الذي تستورده والاتفاقيات التجارية بين البلد المورد والبلد المستورد، فهناك منتجات محددة يجب على التاجر فيها الحصول على هذا الترخيص قبل الاستيراد. وعدم يؤدي حصولك على هذه الوثيقة قد يؤدي -لا سمح الله- إلى مصادرة البضاعة بالكامل في جمارك البلد المستورد.

في حال كان هناك اتفاقيات تجارية بين البلدين، المورد والمستورد، قد لا يكون إلزاميًا حصولك على ترخيص استيراد، ومع ذلك، فإن هذا المستند ضروري للشحن الدولي لأنه يسهل حركة الشحن من بلد إلى آخر.

ما هي أفضل طريقة للحصول على مستندات الاستيراد والشحن؟

نظرًا لأن مستندات الاستيراد هامة جدًا وعليها يعتمد نجاح عملية الاستيراد، فهناك حاجة لضمان الحفاظ عليها حتى تصل إليك (المستورد).

تتمثل إحدى الطرق في تضمين الشحنة للوثائق اللازمة حتى يستلمها المستورد عند وصولها، ما قد يجعل استلامها بطيئًا ويحرمك من التحضر لأي مفاجأة غير سارة أو تصحيح خطأ فيها أو إكمال نقص ما في الوقت المناسب، كما لو كنت حصلت عليها مسبقًا.

الطريقة الثانية هي تكليف وكيل الشحن والتخليص الجمركي بك بتصوريها وإرسال نسخ من جميع المستندات إلكترونيًا لكن قد تصر إدارة الجمارك على النسخ المطبوعة الأصلية لتسهيل عملية التخليص.

كذلك يمكنك الطلب من المورد إرسال المستندات عبر خدمات البريد السريع.

من أكثر الأمور أمانًا وسهولةً ويسرًا هي استخراجها إلكترونيًا، ما يحفظها من الضياع أو الإتلاف، كما أنها تحافظ على الخصوصية وسرية المعلومات.

ما هى قائمة التعبئة؟ ومن الذى يقوم بإعدادها؟

قائمة التعبئة من أهم المستندات  والوثائق التي ستطلب منك عند استيراد البضائع فهي توضّح محتويات شحنتك بدقة، وأي خطأ فيها  يمكن أن يتسبب في تأخير التخليص في ميناء البلد المستورد وتساعد وكيل الشحن ومخلص الجمارك ومصلحة الجمارك في البلد المستورد في إجراءات التخليص الجمركي، يقوم بإعادها المورد قبل تعبئة البضاعة وشحنها.د

من الذى يصدر بوليصة الشحن؟

يعد ويصدر بوليصة الشحن وكيل الشحن، كما يحتفظ بنسخة منها لحفظ السجلات في حالة وجود نزاع حول الاستيراد والبضاعة.

لماذا يتم إصدار ثلاث نسخ من بوليصة الشحن؟

على الرغم من أن الإكثار من عدد النسخ من أي وثيقة ليس أمرًا محببًا لأغراض أمنية، إلا أنه لا يوجد ما يمنع ذلك عندما يتعلق الأمر بعدد سندات الشحن التي سيتم إصدارها. أهم شيء هو التأكد من الإشارة إلى عدد النسخ على الفاتورة. فكلما قل عدد نسخ المستندات، قلت فرص السرقة أو إرسال البضائع إلى عنوان خاطئ. كما أنه يقلل من احتمال الإفراج غير المصرح به عن البضائع، لذا يكتفى بثلاث نسخ واحدة للمستورد، واحدة للمصرف وواحدة لوكيل الشحن.

ما الفرق بين فاتورة الشحن وبوليصة الشحن؟

تشير فاتورة الشحن هي مستند يصدره المورد الذي يحتوي تفاصيل تتعلق بالشحنة مثل معلومات المنتج والمنشأ والوجهة والتاريخ والعنوان والوزن والكمية والقيمة، من بين أمور أخرى.

بينما بوليصة الشحن فهي وثيقة تصدرها شركة النقل أو الشحن عندما تقبل نقل بضاعة عميل معين إلى وجهة محددة لقاء رسوم نقل موضحة فيها وتشمل تفاصيل حول نقل البضاعة.

الآن، وقد اتضحت الصورة أمامك، ما الذي يمنعك عن استيراد شحنتك الأولى؟ كما أخبرناك سابقًا ابدأ بماذا سأستورد؟